مرحباً @  الرئيسية / اخبار
وزير الصناعة والتجارة والسياحة يرأس الجانب البحريني في الاجتماع الأول للجنة التوجيهية المشتركة والمنبثقة عن مذكرة التفاهم في مجال التعاون في الامن الغذائي والتجارة في الاستثمار في المنتجات والسلع الغذائية الموقعة بين مملكة البحرين ومملكة تايلند
05 July 2018
 
 
في إطار الزيارة الرسمية لوفد مملكة البحرين الاقتصادي برئاسة سعادة وزير الصناعة والتجارة والسياحة إلى مملكة تايلند الصديقة، عقدت اللجنة التوجيهية المشتركة والمنبثقة عن مذكرة التفاهم في مجال التعاون في الأمن الغذائي والتجارة في الاستثمار في المنتجات والسلع الغذائية وبالأخص في الأغذية الحلال الموقعة بين مملكة البحرين ومملكة تايلند، اجتماعها الأول اليوم بالعاصمة التايلندية بانكوك برئاسة كلا من وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني ممثل الجانب البحريني و سعادة وزير التجارة التايلندي السيد سونتيرات سونتيجيروانغ HE Mr. Sontirat Sontijirawong ممثل الجانب التايلندي، وذلك بحضور وكيل وزارة الخارجية سعادة الشيخة د. رنا بنت عيسى آل خليفة، و سفير مملكة البحرين المعتمد لدى مملكة تايلند سعادة السيد أحمد الهاجري وسعادة السفير التايلندي في مملكة البحرين السيد تانيت نا سونخلا، وعددٍ من أعضاء الوفد الاقتصادي المرافق لسعادة وزير الصناعة والتجارة والسياحة.
وفي كلمته الافتتاحية لاجتماع اللجنة أكد سعادة وزير الصناعة والتجارة والسياحة حرص قيادة وحكومة مملكة البحرين على تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الدولتين الصديقتين، مشيراً إلى أن الزيارات المتبادلة بين اقطاب القطاعين العام والخاص خلال السنوات الماضية، واتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم المبرمة بين البلدين في مختلف المجالات تعد مؤشراً واضحاً على العلاقات الوثيقة والعميقة بينهما.
وفي هذا السياق قال الوزير: "إن الأمن الغذائي قضية مهمة ليست على مستوى البحرين فحسب أو منطقة الخليج وإنما هي قضية تهم الاقتصاد العالمي حيث ان عدد السكان مستمر في التوسع، وأتطلع بأن تتمكن هذه اللجنة من تحقيق المزيد من التعاون والعمل المشترك في جميع المجالات المتعلقة بالأمن الغذائي مع التركيز على قطاع الثروة الحيوانية والنباتات والأسماك والفرص الاستثمارية الأخرى ذات الصلة". وشدد الوزير في كلمته أيضاً على أهمية دور القطاع الخاص في اقتناص الفرص الاستثمارية المشتركة والعديدة سواء كانت في البحرين أو تايلند.
 
وفي المقابل ألقى سعادة وزير التجارة التايلندي السيد سونتيرات سونتيجيروانغSontirat Sontijirawong كلمة أشاد خلالها بما وصلت اليه العلاقات البحرينية التايلندية من مستوى متقدم أسهم في تعزيزه الزيارات المتبادلة بين قيادتي البلدين الصديقين، مشيراً إلى أن مثل هذه اللقاءات المستمرة تسهم في توطيد العلاقات الاقتصادية وتعزيزها بالشكل الذي يرقى إلى مستوى الطموح.
وبعد المناقشات المستفيضة التي دارت في الاجتماع ألقى وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني البيان الختامي للاجتماع الأول للجنة التوجيهية، حيث أعرب عن ارتياح مملكة البحرين لنتائج الاجتماع الأول للجنة التوجيهية المشتركة، مضيفاً بأن نتائج أول اجتماع للجنة التوجيهية المشتركة والذي تطرق لمناقشة الكثير من الموضوعات المهمة والفرص المحتملة الغير مستغلة والاتفاق عليها بشكل متبادل، تعد خطوة مهمة لتعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين، كما أكد سعادته على أهمية الاستفادة من الخبرات التايلندية في مجال تربية الأحياء المائية من حيث الآلات، والتدريب، والبحث والتطوير، والتقنيات والأساليب المستخدمة لزراعة أنواع بحرية جديدة، والتي يمكن أن تفيد أعمال بعض الشركات الصغيرة والمتوسطة في مملكة البحرين، وزيادة التعاون في مجال إعادة تغليف المنتجات ذات القيمة المضافة لمصايد الأسماك والسلع الزراعية والدواجن والسكر.
وأعرب في هذا السياق عن تقدير حكومة مملكة البحرين لحكومة مملكة تايلند من خلال الدعوة التي وجهتها لها للمشاركة في اجتماعات جمعية تايلند الحلال والتي ستعقد في ديسمبر 2018 في بانكوك من قبل المجلس المركزي الإسلامي في تايلند، مشيداً في الوقت ذاته بنتائج الزيارة المذهلة التي قام بها سعادته والوفد المرافق له إلى مركز العلوم الحلال، والفرصة التي أتيحت لهم للتعرف عن كثب على الابتكارات والتطورات في صناعات الأغذية الحلال والالتزام بالبحث التكنولوجي والتحقق من المنتجات الحلال بما يتوافق مع الشريعة الإسلامية.
كما أعرب عن أمله باستكشاف المزيد من الفرص المتاحة لكلا البلدين، موجهاً الدعوة لانعقاد الاجتماع القادم للجنة على أرض مملكة البحرين.
وعلى هامش الاجتماعات تم تنظيم معرضاً للمنتجات التايلندية في مجال الأغذية وبعض المجالات الأخرى.