17/04/2019

الوكيل المساعد للتجارة المحلية يجتمع مع عدد من تجار المواد التموينية والغذائية للوقوف على الاستعدادات الخاصة بشهر رمضان المبارك

في إطار متابعة وزارة الصناعة والتجارة والسياحة لاستعدادات المحلات التموينية في البلاد لشهر رمضان المبارك، ومن منطلق حرصها على اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان إستقرار أسعار المواد التموينية  في الأسواق المحلية،  إجتمع الوكيل المساعد للتجارة المحلية بالوزارة السيد حميد يوسف رحمة مع عددٍ من تجار المواد التموينية والغذائية في البلاد، وذلك للوقوف على جاهزية المحلات التجارية لشهر رمضان الكريم، وضمان توافر السلع بشكل كافٍ والمحافظة على استقرار الأسعار بالإضافة إلى مناقشة العروض الترويجية الخاصة بالشهر الفضيل.
وتم خلال الاجتماع تسليط الضوء على مستجدات توافر جميع أصناف المواد الغذائية وخاصةً الرمضانية منها، حيث أكد مسئولي هذه الشركات بتوافر كميات كافية من هذه المواد في الأسواق قبل وخلال شهر رمضان الكريم وخصوصاً مع تزايد الطلب على هذه السلع بشكل خاص خلال هذه الفترة.
وقد أكد مسؤولو محلات التسوق الكبرى على توافر كميات كبيرة ومناسبة من المواد الغذائية الأساسية حيث ستكون في متناول المستهلكين مع المحافظة على ثبات أسعارها، وضمان ضخها في الأسواق بشكل متواصل وذلك في ظل توافر المخزون الغذائي من السلع الغذائية الإستراتيجية.
وفي سياقٍ متصل، أكد السيد حميد رحمة على أهمية وعي المستهلكين بعدم التخزين والشراء الواعي للسلع الغذائية وبكميات معقولة وخاصةً الرمضانية منها والتي تتوفر في جميع محلات التسوق بمختلف محافظات المملكة والتي لا تستدعي التهافت وشراء كميات كبيرة منها وتكديسها حيث أنها متوفرة طوال الشهر الكريم خاصةً وأن السعة التخزينية بالمنزل لا تستوعب الكميات الكبيرة التي قد تتلف بسبب سوء التخزين او انتهاء صلاحياتها.
وفي ختام الاجتماع أعرب السيد حميد يوسف رحمة عن تقديره للتعاون المثمر بين الوزارة والقطاع التجاري وذلك في سبيل توفير احتياجات المستهلكين بالشكل الذي يتوافق وقدراتهم الشرائية، لافتاً إلى ضرورة إستمرار هذا التعاون في المستقبل بما يخدم مصالح المستهلكين وزيادة وعيهم الإستهلاكي.