20/06/2019

برعاية وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني إطلاق المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال


برعاية كريمة وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني ، أقامت المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال حفل إشهار المؤسسة وذلك في مبنى أركابيتا في خليج البحرين. 
وخلال حفل الافتتاح ألقى سعادة الوزير كلمة رحب خلالها بالانطلاق الرسمي للمؤسسة البحرينية لريادة الأعمال والتي تهدف إلى توفير منصة للترويج للإبداع والابتكار وتبادل الخبرات في المجال الاقتصادي ودعم نمو الاقتصاد وتعزيز التنافسية. وتأتي رعاية وزارة الصناعة والتجارة والسياحة لهذا الحفل تأكيداً على أهمية الشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني الرامية إلى إيجاد مناخ محفز لريادة الأعمال والابتكار بهدف تعزيز القدرة التنافسية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
وأضاف أن الحكومة الموقرة تولي اهتماماً بالغاً بتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتشجيع ريادة الأعمال وذلك انطلاقا من رؤية البحرين الاقتصادية 2030 القائمة على تنويع الاقتصاد بغية الوصول إلى اقتصاد منتج قادر على المنافسة عالمياً ، ومن هذا المنطلق، قام مجلس تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة برئاسة وزارة الصناعة والتجارة والسياحة بإطلاق عدد من المبادرات التنموية والبرامج الداعمة لريادة الأعمال والمؤسسات الناشئة والصغيرة والمتوسطة كتوفير خدمات احتضان وتسريع الأعمال حيث تم الترخيص لـ 21 حاضنة ومسرعة أعمال يستفيد منها ما يفوق 600 مؤسسة ناشئة محتضنة تقدم خدمات مساحات مشتركة إلى جانب خدمات التوجيه والإرشاد، والمساعدة في التخطيط والتمويل لتقليل المخاطر التي تواجهها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في مراحلها الأولى.  بالإضافة إلى ذلك تم تدشين مركز "صادرات البحرين" بهدف تشجيع وترويج الصادرات الوطنية والارتقاء بجودتها لتعزيز مكانة مملكة البحرين كشريك تجاري عالمي، وذلك عبر توفير خدمات التمويل والائتمان والتدريب وإقامة الندوات وورش العمل.
كما أشار سعادة الوزير إلى أنه قد تم مؤخراً إطلاق النظام الإلكتروني لتسجيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الذي سيتيح للمؤسسات المسجلة الاستفادة من قرار مجلس الوزراء بتخصيص حصة نسبتها 20% من قيمة المشتريات والمناقصات الحكومية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة مع إعطاء تلك المؤسسات أفضلية بنسبة 10% من مزايدات المرافق الخدمية التي تجري داخل منشآت الجهات الحكومية؛ الأمر الذي من شأنه أن يسهم في تنمية هذه المؤسسات واستدامتها مما سينعكس بشكل إيجابي على السوق المحلي وعلى الاقتصاد الوطني البحريني بشكل عام.
وقد تنوعت مبادرات الوزارة لتمكين رواد الأعمال من الشباب الراغبين في دخول مجال العمل الحر والمبتكرين وتزويدهم بكافة المهارات والكفاءات اللازمة لتطوير منتجاتهم وخدماتهم ما بين إطلاق "السجل الافتراضي" ونشاط “عربات الأطعمة المتنقلة"، والتعاون مع الجهات ذات العلاقة كمنظمة الأمم المتحدة لتنمية الصناعة "يونيدو" في مجال التدريب والاستعانة بالخبرات العالمية، والتعاون مع المجلس الأعلى للمرأة في العمل على الخطة الاستراتيجية لتنفيذ الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية الذي يعد انطلاقة قوية لتمكين المرأة واشراكها في المسيرة الاقتصادية فقد بلغت نسبة رائدات الأعمال اللاتي يمتلكن مؤسسات صغيرة ومتوسطة 46% للعام 2018.

وفي كلمتها خلال حفل إطلاق المؤسسة، قالت السيدة فريال عبدالله ناس، رئيس مجلس الأمناء: "سوف تسعى المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال إلى توفير البيئة المناسبة التي تساهم في تعزيز الإبداع والابتكار وتبادل الخبرات في المجال الاقتصادي، فضلاً عن جهودها الدؤوبة في دعم الاقتصاد الوطني وتشجيع التنافسية. كما ستتيح المؤسسة فرصاً جديدة للرواد الشباب والشابات  لتطوير إمكانياتهم في مجال الإبداع والابتكار."
وأضافت: "هذا إلى جانب حرص المؤسسة على المساهمة الفعالة في تحقيق أهداف الرؤية الاقتصادية 2030، ودعم الجهود الرامية إلى تحقيق التنوع الاقتصادي بعيداً عن النفط."
كما استعرضت السيدة فريال عبدالله ناس أهداف المؤسسة  والتي من أهمها السعي إلى تشجيع رواد الأعمال من الجنسين لتطوير أعمالهم التجارية ومؤسساتهم في مختلف المجالات وخاصة تلك التي تعود بالفائدة على البيئة، مثل الطاقة الشمسية والتكنولوجيا الخضراء والصناعة في مجالات مختلفة، فضلاً عن دعم مؤسسة ريادة الأعمال البحرينية لهم لفتح مجالات وأسواق عالمية لمؤسساتهم التجارية ومساعدتهم على تطوير منتجاتهم والإسراع في التصدير إلى خارج المملكة.
وأضافت، لقد قمنا بتأسيس شركة Biz Grow Incubators & Accelerators  للحاضنات والمسرعات لتحقيق أحد أهداف المؤسسة وهو تطوير رواد الأعمال من خلال طرح برامج مكثفة متخصصة مختلفة في الابتكار والعمل على مساعدتهم للوصول للعالمية وسيكون برنامج مسرعات التصدير  Export Accelerator   هو باكورة البرامج التي ستطرح من خلال برنامج
Biz grow Accelerators   الذي يتمثل في الدفع والتسريع في عمليات التصدير ومن خلال دعم الهيئات الحكومية المختلفة والتنسيق مع خبراء تصدير دولتين، فإننا نحرص على احتضان رواد الأعمال الشباب الراغبين في الانطلاق وتصدير منتجاتهم أو خدماتهم للأسواق العالمية.
يشتمل هيكل المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال على عدد من اللجان المختلفة الفرعية والتي تضم لجنة التنمية البشرية والتدريب ولجنة البيئة الصحية، و لجنة العلاقات العامة والإعلام، ولجنة بيئة البناء والهندسة، لجنة الأسواق التجارية والهندسة، لجنة الأسواق التجارية والتجزئة، لجنة الثقافة والسياحة والضيافة، لجنة العلاقات الخارجية، لجنة المؤتمرات والمعارض المحلية والخارجية.
وقد توجهت السيدة فريال ناس بالشكر والتقدير إلى سعادة وزير الصناعة والتجارة والسياحة على رعايته لهذا الحدث، كما وجهت الشكر إلى تمكين الشريك الاستراتيجي وراعي الحفل وإلى الشركاء الاستراتيجيين.
حضر الحفل نخبة  من السفراء، والدبلوماسيين، وكبار رجال الدولة، والمهتمين بالأعمال، وأعضاء غرفة تجارة وصناعة البحرين، بالإضافة إلى عدد من كبار الشخصيات من مجتمع الأعمال.