02/06/2019

المؤشرات الاقتصادية للاقتصاد الوطني خلال الربع الأول إيجابية وواعدة رغم التحديات الزياني: ارتفاع معدل الصادرات بنسبة 46.7% وتقليص العجز في الميزان التجاري بنسبة 41.1%

​أكد سعادة وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني بأن جميع المعطيات الخاصة بالمؤشرات الاقتصادية للاقتصاد الوطني إيجابية، وتبعث على التفاؤل بأداء أفضل خلال العام الجاري والعمل بوتيرة مستمرة لتجاوز كافة التحديات التي تواجه نموه.
 
وأوضح الوزير الزياني أن الأداء الإيجابي لاقتصاد المملكة تجلى في كثير من المؤشرات التي تم رصدها للربع الأول من العام 2019 قياساً بالربع الأول من العام 2018، فعلى الصعيد التجاري ارتفع معدل حجم الصادرات بنسبة  46.7 %خلال الربع الأول من العام الجاري قياساً بالفترة ذاتها من العام الماضي، في حين ارتفع معها حجم الواردات بنسبة 21.9 %، مما نتج عنه تقليص العجز في الميزان التجاري بنسبة 41.1 % .
 
كما أشار الزياني إلى أن القطاع السياحي في مملكة البحرين يشهد انتعاشًا ملحوظًا من خلال ارتفاع نسبة مساهمته في الناتج المحلي وزيادة نموه، نظراً لما شهده الربع الأول من العام الجاري من فعاليات متعددة قامت بها مختلف الجهات ذات العلاقة استقطبت الأعداد المتزايدة من السياح.
 
وفيما يخص البورصة، ارتفع مؤشر البحرين العام بنسبة 5.7% خلال الربع الأول للعام الجاري، حيث تنوع نشاط المستثمرين في التداول في قطاعات متعددة  للأسهم قياساً بالفترة ذاتها من العام الماضي، وارتفعت معه القيمة السوقية لها بنسبة 7.2% بالمقارنة لذات الفترة.
 
وتأتي تلك المؤشرات لتعطي دلالة على النمو الذي حققته القطاعات التجارية والسياحية والصناعية خلال العام الحالي في دعم الاقتصاد الوطني بما يعزز مسيرة التنمية الشاملة لمملكة البحرين.
 
 
​​