أكثر من مجرد تجارة


في التجارة الإلكترونية، تبدأ علاقة من نوع آخر بمجرد انتهاء صفقة البيع، حيث يتعين الحصول على بيانات وافية عن العميل تضمن استمرارية التواصل معه للعروض المستقبلية، والمنتجات والخدمات الجديدة، مع إمكانية تسجيل نمط ذوق العميل ومتطلباته، والحصول على تغذية راجعة تسهم في التحسين والتطوير. كما تقوم بعض الشركات ببناء علاقة اجتماعية مع عملائها كسلسلة مطاعم "بيتزا هات" في الولايات المتحدة الأمريكية التي تقوم بمراسلة زبائنها في أعياد ميلادهم ومناسباتهم الخاصة. تلك العلاقة مع العميل تثري ولاءه للمؤسسة وتضمن استمراريته.

كما تلعب وسائل التواصل الاجتماعي (فيس بوك، تويتر، لينكد إن، غوغل بلس، انستغرام وغيرها) دوراً هاماً في الدعاية والإعلان المجاني والبقاء على خارطة الانتشار، وتأسيس قناة مشتركة مع العملاء، والعملاء المحتملين.


​​